آخر الأخبار

نسور نيجيريا تحلق إلى ثمن النهائي بثلاثية في السودان

 نسور نيجيريا تحلق إلى ثمن النهائي بثلاثية في السودان

ضمن منتخب نيجيريا مقعده في الدور ثمن النهائي، من بطولة كأس أمم أفريقيا، بعد فوزه على السودان مساء اليوم السبت 3-1 في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة، في ستاد رومي أديجبا بمدينة جاروا الكاميرونية.

ورفع المنتخب النيجيري رصيده إلى 6 نقاط، بعد فوزه في الجولة الأولى على مصر 1-0.

باغت المنتخب النيجيري،السودان بهدف مبكر في الدقيقة 3، عن طريق مهاجم فياريال الإسباني صامويل شوكويزي، وأضاف تايو أيوني الهدف الثاني بضربة رأسية في الدقيقة 45، وموسيس سايمون في الدقيقة 46، وأحرز للسودان والي الدين بوجبا من ركلة جزاء.

رمية تماس في الدقيقة الثالثة لعبها الظهير الأيمن أولا أينا داخل الصندوق،فشل دفاع السودان صد الكرة فوصلت موسيس سايمون، الذي منع 3 لاعبين من الوصول إليها فإستدار ولعبها للخلف لشيكويزي الذي سددها بقدمه اليسرى زاحفة على يمين الحارس علي عبد الله أبو عشرين.

وسعى منتخب السودان للتماسك، بتحركات نشطة للمحور محمد الرشيد وصانع الألعاب عبد الرؤوف يعقوب والمهاجم السريع ياسين، الذي مرر له عبد الرؤوف بين أقدام المدافعين داخل الصندوق وتوغل يسين وواجه الحارس مادوكا أوكي وسدد، لكن قلب الدفاع أوميرو وضع قدمه وحولها إلى ركلة زاوية في الدقيقة 8.

قاد ياسين حامد هجمة مرتدة نتجت عنها أول ركلة زاوية في المباراة وللسودان في الدقيقة 13.

وطار الحارس مادوكا عاليا وأمسك بكرة قوية وعالية سدد محمد الرشيد من خارج الصندوق في الدقيقة 14.

وتدريجيا فرض المنتخب النيجيري شخصيته الفنية، بتقارب خطوطه، ونجح لاعب الوسط ويلفريد أنديدي في تقديم آداء قوي في خط الوسط، جعل المنتخب النيجيري مسيطرا.

وشكل المنتخب النيجيري خطورة كبيرة على مرمى السودان إنطلاقا من الدقيقة 25، التي شهدت تصدي قائد وقلب دفاع السودان لكرة خطيرة من إيهيناشو داخل الصندوق، محولا الكرة الكرة إلى ركلة زاوية في الدقيقة 25.

وصد أبو عشرين كرة قوية على دفعتين  من رأسية قلب الدفاع وقائد المنتخب وليام تروست-إيكونج في الدقيقة 35.

وضاعت فرصة هدف محقق من موسيس سايمون، من كرة مررها زاحفة داخل الصندوق، وتقدم خلفها وتم تمريرها له في مساره ليواجه أبو عشرين الذي صد الكرة في الدقيقة 41.

واضاف المنتخب النيجيري الهدف الثاني في الدقيقة 45، من كرة عالية ملعوبة من الجانب الأيمن، ليحولها إيكونج برأسه داخل الست ياردات، فأفلتت من يدي أبو عشرين، لتتحول إلى تايو آيوني وتضرب في رأسه وتلج المرمى.

وبعد الإستراحة بدقيقة فاجأ المنتخب النيجيري ، نظيره السوداني بالهدف الثالث، من كرة لعبت عالية داخل الصندوق فشل صلاح نمر في تشتيتها، فسيطر عليها موسيس سايمون وتقدم داخل الست ياردات وواجه الحارس أبو عشرين وسدد من زاوية ضيقة الكرة في المرمى.

وتراجع آداء المنتخب السوداني، وأجرى الجهازين الفنيين عدة تبديلات، خاصة النيجيري الذي إطمأن للنتيجة كثيرا، بينما دفع السودان بالمهاجمين الجزولي نوح ومحمد عبد الله زرقة.

وسيطر المنتخب النيجيري على المباراة بشكل كبير، ولكن دفاع السودان بقيادة مصطفى كرشوم وصلاح نمر والحارس أبو عشرين دورا كبيرا في التصدي للهجمات النيجيرية.

وتصدى منتخب نيجيريا لكل الهجمات السودان، ولكنه تسبب في حصول الآخير على ركلة زاوية في الدقيقة 67، وبعد عكس الكرة طلب الحكم مراجعة الفار، ليحتسب ركلة جزاء للسودان، سدد منها والي الدين بوجبا الكرة على يمين الحارس النيجيري في الدقيقة 70.

وبعدها لعب المنتخب النيجيري بهدوء في ظل محاولات السودان تثبيت أقدامه في الملعب، وفشل في تغيير النتيجة حتى النهاية.

كووورة