إعلان

قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

آراء

الصحافة الورقية والأفق المرتقب

جمعة, 2020/05/01 - 2:10م

تتجه الصحافة الورقية في موريتانيا إلى عهد جديد، نظرا للجهد الاستثنائي، الذي تبذله لجنة الدعم العمومي للصحافة المستقلة، بالتنسيق مع المطبعة الوطنية، حيث شهدت ساحة الإصدار يوميا، في نواكشوط، ظهور العديد من جرائدنا المعروفة وحتى المطمورة، حتى أن البعض بدأ يتحدث عن احتمال عودة صحف شغلت الناس في عهود سابقة، مثل "اشطارى" وغيرها، بإذن الله.

قضية الرق ومخلفاته في موريتانيا قضية وطن وليس قضية شريحة

جمعة, 2020/05/01 - 12:57ص
د.ديدي ولد السالك

على العقلاء في موريتانيا؛ أن ينتبهوا إلى: أن فيه ثلاث ملفات لم تعد تقبل التأجيل:
ملف الرق ومخلفاته.
وملف الفساد.
وملف الشباب الضايع بفعل تدمير التعليم خلال العقود الماضية .

تعليق على مذكرات عزيز المكذوبة أو "الإبريلية"

خميس, 2020/04/30 - 1:12م

بعض الموتورين يخافون كثيرا يتلمسون مكان رقابهم،لشدة الخو من التمحيص والمحاسبة!، بعضهم حاول الاختفاء وراء "الصنم"، الذى حطم نفسه بنفسه،على خلاف حالة الأصنام الطينية الجامدة!.

كلمة سواء بخصوص الإجراءات الاحترازية

خميس, 2020/04/30 - 10:12ص
المختار ولد كاكيه

مقدمة: بعد إعلان خلو البلاد من إصابات مؤكدة بفيروس كورونا، إثر شفاء الحالات التي كانت تحت العزل، انقسم قادة الرأي في البلد ومتابعيهم حول إجراءات المرحلة الجديدة ما بين تيارين رئيسيين:

- تيار من يرون أن المكاسب المتحصل يجب صيانتها، بل وتعزيزها، بأي ثمن ومتابعة الإجراءات الاحترازية بنفس النفَس السابق، وهو الذي سنعبر عنه بتيار التحوط؛

التعايش مع كورونا... ما السبيل؟

خميس, 2020/04/30 - 12:41ص
كابر ولد حمودي

لم يستفق العالم، حتى الآن، من هول الصًدمة التي سببتها جائحة كورونا المستجد، رغم مضي أربعة أشهر على الإعلان عن تفشٍي هذا الفيروس، الذي جيًشت له كل الدول ما أٌوتيت من خبرة ومخابر في مغالبة، لا يبدو توقيت حسمها قريبا. ذلك أن الوفيَات تعد بالآلاف يوميا، والإصابات تجاوزت ثلاثة ملايين شخصا حسب الأرقام المعلنة.

كيف ننتفع بالقرآن (1)

أربعاء, 2020/04/29 - 9:48م
محفوظ ولد إبراهيم فال

الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب والصلاة والسلام على رسول الله الصادق الأمين وبعد :  فإن رمضان شهر القرآن الذي فيه أُنزل وفيه يُتلى وفيه يتدارس  فحري بالمؤمن أن يكون الإقبال على القرآن في هذا الشهر أكبر أهمه ومبلغ علمه  وقد كان السلف الصالح كذلك كان مالك إذا جاء رمضان يقول هذا شهر القرآن ويقبل على مصحفه وينفطع عن الناس حتى عن طلبة العلم وكذلك كان الشافعي وأحمد رحمهم الله ..

"التصفاق" الأكثر وقاحة من أين بزغ..؟!

أربعاء, 2020/04/29 - 5:16م
بقلم: عبد الفتاح ولد اعبيدن

من هو "العالم"،إن صدق الإطلاق عليه، الذى حمل نعال مريم داداه،يوما، ترى من أي مشرب؟!...من يروج عنه كتابة رسالتين متناقضتين،سيرسل إحداهن،دون حساب و دون تردد،حسبما ما تستقر عليه، المحاولة الانقلابية الدامية الفاشلة،يونيو 2003..من هو الشاعر الحساني؟!

أوقفوا محاربة الفساد!

أربعاء, 2020/04/29 - 1:27ص
الديماني ولد محمد يحي

قد يبدوا العنوان غريبا شيئا ما؛ بل مستفزا لمشاعر الكثيرين، خاصة أولئك البسطاء الذين تولدت لديهم قناعة غير قابلة للشك بأن ثروات وطنهم كانت نهبا للصوص وأكلة المال العام، منذ أمد بعيد، وهو ما انعكس شحا في موارد بلدهم وضعفا في بناه التحتية وترديا في خدماته الأساسية مقارنة مع غيره من بلدان العالم!

خطاب صريح لأخي السيد الرئيس

ثلاثاء, 2020/04/28 - 5:49م
بقلم: عبد الفتاح ولد اعبيدن

الطبيب المهني عندما يتأكد من وجود خطر صحي داهم على زبونه (المريض)، لا يتردد في تغليب مصلحة زبونه وصحته المصيرية، على العواطف والمجاملة، فإن تطلب الأمر وكان في الوقت كفاية، فربما يصارحه، إن توفرت ظروف التوازن والأمان، وخصوصا إن تيقن أن ذلك التوجيه الطبي والعلمي المهني، قد ينقذ حياة شخص من مجموعة زبنائه، الذين يمثلون دائرة نجاحه المهني والشخصي على الترتيب.

غذاؤك دواؤك.. ماذا نأكل؟

اثنين, 2020/04/27 - 12:48ص
محمد الخشاب - طالب بصيدلة حلوان

إن الدعوة إلى استخدام الطعام كدواءٍ ليست وليدة حضارة عصرنا المتأخر، إنما هي مبدأ إنساني راسخ لم يغِب عن البشرية ساعة، كما تنبهنا إليه المخطوطات والعادات التي قطعت سبيلها إلينا من الحضارة الفرعونية والإسلامية ودونهما في غير مصر من البلاد التي ما زال فيها أثرٌ حيٌّ ملموس من هذا الماضي المغبور، لكن الصراع الناشب بين دعاة هذا الجانب وغيرهم ممن يدعون إلى كل ما يخالفه قولًا وعملًا هو المركز الذي يقوم عليه الخطأ المنتشر، والشائع المأخوذ به بين الناس من عا

الصفحات