إعلان

قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

روصو: إتحاد شباب شمامه ينظم مهرجانا شعبيا بالكلم7 (صور)

أحد, 2017/03/19 - 10:05ص
رئيس الإتحاد إبراهيم ولد أعمرن يتوسط مجموعة من النشطاء الشباب (لكوارب)

نظم ما يسمى "إتحاد شباب شمامه" مهرجانا شعبيا مساء السبت 18-03-2017 انتقد فيه ما قال إنه "الأوضاع المزرية التي تعاني منها منطقة الكلم7 وروصو عموما"، مطالبين بتحسين أوضاع السكان.

 

وقال الأمين العام للإتحاد محمد فال ولد سيدي إن منطقة الكلم7 تعاني شحّا في المياه الصالحة للشرب، داعيا سكانها إلى دعم نضال الشباب من أجل إيجاد حل مرضي للمشاكل التي تعاني منها المنطقة، معتبرا أن "الإتحاد قوة وأن يدا واحدة لا تصفق".

 

وأكدت بنته بنت بمب أن مشاكل السكان لا تعد ولا تحصى، مشددة على أن "الإتحاد لا يدعمه أحد ولا يدعم هو بدوره أي أحد"، قائلة "نسعى للمصلحة العامة ولا نطمح لغيرها".

 

وشددت يايه بنت أميس على أن ثقة الشباب بقيادة الإتحاد عالية، مؤكدة على أنه "لا أحد يستطيع أن يسقط ركيزة شمامة".

 

وحمل صدام ولد بيبات بشدة على قطاع التعليم في الولاية، معتبرا أنه "بات بؤرة من بؤر الفساد المستشري بالمدينة"، مضيفا "الصحة أكثر سوءا والمستشفيات في وضعية يرثى لها وعن الطرق حدث ولا حرج".

 

واتهم ولد بيبات مدير شركة الكهرباء بتلقي الرشاوى، مضيفا "يقطع الكهرباء عن الضعفاء ويمارس الابتزاز في حقهم"، مشددا على ضرورة الابتعاد عن السياسية ورجالها، قائلا "هذا الواقع لن يتغير إلا بنضالكم".

 

القافلة تسير والكلاب تنبح ..

 

وفي إشارة للتطورات الأخيرة قال المنسق العام لما يسمى "اتحاد شباب شمامه" إبراهيم ولد محمد باب إن "القافلة تسير والكلاب تنبح"، مضيفا "نحن ضد التهميش ولسنا ضد أي طرف سياسي"، مشددا على أن قادة الإتحاد أحرار لا يباعون ولا يشترون، مستشهدا بمقولة الخليفة العادل عمر بن الخطاب "متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا".

 

وقال ولد محمد باب إن الإتحاد لن يقبل بأن يكون سلعة للبيع، مضيفا "نتفق مع الجميع على إصلاح روصو والمصلحة العامة توحدنا".

 

ونفى المنسق الجهوي لـ "شباب شمامه روصو" صمب صو أن يكون الإتحاد يمثل إطارا حزبيا أو مقربا من أي حزب سياسي مهما كان تموقعه، قائلا "لا أهمية للإشاعات المغرضة وعلى من يريد أن يكتب عنا أن يقول كلاما صحيحا فحين نقرر دعم طرف ما، سنقولها بصراحة ووضوح".

 

وقال صمب صو "نحن لا نباع نريد إصلاح روصو ولا نريد التعيين أو التوظيف، ونحن جزء من هذا الشعب وننشد الإصلاح من الرئيس".

 

أما رئيس "إتحاد شباب شمامه" إبراهيم ولد أعمرن فقد قال إن الإتحاد يعتبر أن "مصالح مدينة روصو يجب أن تبقى فوق الجميع"، مبديا الاستعداد للتعاون مع كل الأطراف من أجل مصلحة روصو وخدمة سكانها.

 

وقال ولد أعمرن إن الإتحاد يبدو أنه في حاجة لأن يذكر دائما أنه حين يقرر دعم أي طرف سياسي معين سيقولها بشكل واضح لا يقبل التعليل.

 

وأكد رئيس "الإتحاد" أن "جميع الأحزاب من الموالاة والمعارضة بالإضافة إلى البلدية، ساهمت في إفساد روصو"، مختتما بالقول "الكلاب تنبحنا، ومصلحة روصو تجمعنا".

 

انسحاب واحتجاج

 

من جهة أخرى قال الناشط الشبابي صدام ولد بيبات إنه قرر الانسحاب من المهرجان رفقة زميله أحمد يعقوب ولد أحمدو، احتجاجا على حضور أطراف سياسية من حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، يعتبرها مسؤولة بشكل أو بآخر عن الوضعية التي تعاني منها مقاطعة روصو.

 

وأكد ولد بيبات في تصريح هاتفي لـ "وكالة أنباء لكوارب" أنه انسحب خلال الجزء الثاني من المهرجان، قائلا "لا أقبل أن أتقاسم نفس المكان مع من أحملهم مسؤولية ما تعاني منه روصو"، مشيرا إلى "إن ذلك التناقض لا يمكن تقبله أو حتى تفهمه".