تعويض المزارعين

إعلان

قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

وكالة لكوارب تكشف تفاصيل لقاء محسن واتحاد شباب شمامه (حصري)

أربعاء, 2017/03/15 - 10:13ص
نظم إتحاد شباب شمامه نشاطه الأخير تحت شعار "حمل اجماع ريش" (لكوارب)

قالت مصادر خاصة لـ "وكالة أنباء لكوارب" إن قيادات بـ "إتحاد شباب شمامه" عقدت لقاءا مع رئيس مجلس الشيوخ، وعضو المجلس عن مقاطعة روصو محسن ولد الحاج، في وقت متأخر من صباح الاثنين.

 

وأكدت المصادر أن اللقاء تم بمبادرة من بعض الفاعلين في المجموعة الداعمة لولد الحاج، بعد أن عقدت مساء الأحد 13-03-2017 لقاءا استمر لساعات مع رموز ينتمون لإتحاد شباب شمامه (روصو).

 

وتقول المصادر إن داعمين لولد الحاج سعوا إلى إقناع الشباب بالانضمام إلى مجموعتهم داخل حزب الإتحاد من أجل الجمهورية في مدينة روصو.

 

وأكدت المصادر أن قادة الإتحاد ابلغوا مقربين من ولد الحاج دعمهم له وللرئيس محمد ولد عبد العزيز، لكنهم تحفظوا في الوقت الراهن على إعلان الدعم لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية، معتبرين أنه "لا يتناسب مع قناعاتهم وتوجهاتهم في الوقت الراهن".

 

وتم في نفس الليلة الاتفاق على زيارة محسن ولد الحاج في منزله، لإبلاغه أن الشباب قرروا "دعمه ودعم توجهات الرئيس، لكن ذلك لا ينسحب على الحزب الحاكم بموريتانيا".

 

وتقول المصادر إن المجموعة تمكنت من لقاء ولد الحاج في وقت متأخر من صباح الاثنين، حيث تم إبلاغه بالقرار المتفق عليه.

 

وأشارت المصادر أن ولد الحاج اعتبر أن الموقف مناقض للحزبية التي يدعوا إليها، معتبرا أن المطلوب الانخراط في الحزب والنضال من داخل صفوفه.

 

وأكدت المصادر أن إتحاد شباب شمامه (روصو) لم يعلن خلال اللقاء عن موقف صريح يتعلق بدعم "حزب الحصان"، إلا أن اللقاء كان وديا، حسب نفس المصدر.

 

وقالت المصادر إن اتحاد شباب شمامه طلبوا دعم ولد الحاج من أجل تمويل نشاط ينوي الإتحاد تنظيمه قريبا بمدينة روصو، وأن الأخير تعهد بذلك.

 

نشير إلى أن هذا اللقاء هو الثاني من نوعه، حيث كانت قيادات "شباب شمامه" قد عقدت لقاءا مع ولد الحاج بمدينة روصو بعد وقت وجيز من الإعلان عن تأسيس الإتحاد.

 

ونأت قيادة "التنظيم الشبابي" في وقت لا حق عن الصراع السياسي، مشيرة إلى أنها فضلت في الوقت الراهن الابتعاد عن التخندق السياسي والحدية في المواقف.

 

إلا أن رئيس "الإتحاد" أكد أن "دعمهم لطرف سياسي بعينه لن يكون أمرا سريا"، وأنهم سيعلنونه على رؤوس الإشهاد في الوقت المناسب.

 

وحظي إتحاد شباب شمامة بتعبئة واسعة داخل الأحياء الشعبية بمدينة روصو، في حين أبان منتسبوه خلال تجمعات سابقة عن "خطاب إصلاحي" قوي مناهض لإفساد الحياة السياسية، وتردي الأوضاع بعاصمة إمارة اترارزة.