تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

رئيس حركة كفانا: أسرتي تعرضت للتهديد من طرف سلطات واد الناقة

سبت, 2021/10/09 - 5:59م
رئيس حركة "كفانا" يعقوب أحمد لمرابط

قال رئيس حركة "كفانا" يعقوب ولد أحمد لمرابط، إن أسرته في مدينة واد الناقة تعرضت للتهديد والمضايقة من طرف فرقة الدرك في مقاطعة واد الناقة.

 

 

وأوضح ولد أحمد لمرابط في اتصال بـ "وكالة أنباء لكوارب" أن الدرك وصلوا في وقت متأخر من ليل السبت إلى منزل الأسرة وأخذوا شقيقته معهم بشكل مخالف لكل القوانين".

 

وأضاف "لقد اتصلت بي الأسرة فجر اليوم لإبلاغي بما تعرضوا له من إهانة من طرف السلطات في واد الناقة".

 

وأكد أن فرقة الدرك هددت شقيقته وحذرتها من تنظيم المظاهرات أو التخطيط لها، قبل أن يقوموا بنشر وحدات من الدرك.

 

واستغرب يعقوب ولد أحمد لمرابط هذه التصرفات، مشيرا إلى أن منزل أسرته ليس مقرا لأي جهة معروفة بتنظيم المظاهرات أو الدعوة للأنشطة الاحتجاجية.

 

واعتبر ذات المتحدث أن ما تعرضت له الأسرة يعتبر انتهاكا خطيرا لخصوصيات المواطنين، ومحاولة غير مقبولة لتخويفهم وابتزازهم، مشيرا إلى أنه بصدد التواصل مع محاميه.

 

وكان عدد من الحقوقيين وقادة الرأي قد عبروا عن تضامنهم مع الناشط الشبابي يعقوب ولد أحمد لمرابط.

 

وكتب رئيس منظمة الساحل إبراهيم ولد رمظان على صفحته في "الفيسبوك": "كامل التنديد والاستنكار لما تعرضت له أسرة رئيس كفانا المحترم ليلة البارحة في واد الناقة من طرف قوات الأمن... كلنا يعقوب ولد أحمد لمرابط".