تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

إلي الأطباء أسئلة لا تتعلق بخبير التغذية

ثلاثاء, 2016/06/28 - 1:59م
سيدي محمد ولد أبو المعالي

إلى الاطباء …. أن يوقف سلك الأطباء برنامجا يقدم نصائح في التغذية من لدن رجل انتحل صفة خبير في الأغذية وقدم معلومات للمواطنين والمقيمين ومشاهدي الموريتانية أين ما كانوا ، لايملك صلاحية تقديمها علميا ، فهذا أمر بلاشك محمود وأن يحتكر الاطباء تقديم النصائح المتعلقة بالصحة والتغذية، فهذا من صميم عملهم.

 

لكن هذه الحادثة تثير عديد الأسئلة:

 

أولها: أين موقف سلك الأطباء من ( العيادات) الموجودة في مختلف أرجاء العاصمة والتي يدعي أصحابها أنهم عشابون وكل ( عشاب) كتب على باب ( عيادته) لائحة من الأمراض يدعى أنه يعالجها ويدوايها مثل: العقم عند الرجال والنساء ، الكبد،وغيرها بل إن البعض منهم يقول إنه يداوي السيدا.

 

ثانيا: أين موقف سلك الاطباء من عشرات الأخطاء التي يرتكبها الأطباء في كتابة الأدوية أو التشخيص وغيرها، ورغم أننا نفترض الكفاءة في كل الأطباء ، لكن هل يصح أن نكون في وطن لم يرتكب فيه طبيب خطأ طبيا؟

 

ثالثا: هل الاتفاق مع التلفزة يلغي الحق العام، ألم يكن من المسؤولية والمهنية أن يوضح سلك الأطباء الرأي القاوني في الموضوع؟ هل الأمر يستحق رفع قضية أمام القضاء ضد الرجل؟

 

رابعا: أين دور السلطات والجهات المختصة في هذا النوع من المواضيع؟ أين الجهة التي توضح مساء القضية من الناحية العدلية؟ 

 

إنها بلا شك تساؤلات كثيرة والإجابة عليها تحتاج وقائع لاكلام.

 

التعليقات

اصبت اخي الفاضل زد علي ذالك التقني بيرام في الا مراض النفسية الذي يدعي انه دكتور لقد هزلت