تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

بمناسبة عيد الشغل.. رئيس UPR يهنئ رئيس الجمهورية والشغيلة الوطنية

سبت, 2021/05/01 - 4:31م

حزب الاتحاد من اجل الجمهورية

بيان

يحتفل عمال العالم هذا اليوم بذكرى العيد الدولي للشغل، وهي مناسبة أنتهزها باسمي شخصيا وباسم كافة قيادات وأطر ومناضلي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، لنعبر لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، ولكافة أفراد شغيلتنا الوطنية، وكل العمال عبر العالم، عن تهانينا الخالصة بمناسبة هذه الذكرى التي تستحضر تضحيات العمال عبر التاريخ، وما نالوه من حقوق كانت ضائعة وما سيسترجعون من مستحقات لا زالت تنتظر تضافر الجهود لتعود لأصحابها.

إن مناسبة الفاتح من مايو 2021 تستحق أن يقف معها العامل الوطني وقفة تقييم، ووعي بالظروف التي اكتنفت انطلاقة تنفيذ برنامج "تعهداتي" لفخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، والتي جاءت على أنقاض تركة من غياب وضع إطار مؤسسي واضح لحقوق العمال، إلا أنه منذ تسلم فخامته مقاليد الأمور عملت الدولة على خلق إطار للتشاور يفضي إلى ضمان تثبيت حقوق العمال الموريتانيين، ضمن إطار تشريعي واضح المعالم، ومراجعة شاملة لقوانين الحماية الاجتماعية، في كل من القطاعين العام والخاص بهدف تحسين المزايا التي يتمتع بها العمال، لتواكب التطورات الحاصلة عبر العالم، وكذا رفع سن التقاعد من 60 إلى 63 سنة لمراعاة الحاجة إلى ضمان تعاقب الأجيال واستدامة نظام الضمان الاجتماعي.

كما أننا في الحزب ننتهز حلول هذه الذكرى لنشيد بمضاعفة المعاشات ضمن تحسين نظام الأجور، ومراجعة الاتفاقيات الجماعية، والقانون المتضمن للنظام الأساسي العام للموظفين ووكلاء الدولة، وإعادة تنظيم المجلس الوطني لطب الشغل وإعادة توجيه مهامه نحو المزيد من الوقاية من أجل مكافحة مصادر المخاطر المهنية التي قد يكون العمال عرضة لها، وكذلك تعزيز قدرات المفتشين، والشروع في وضع خطة وطنية لمحاربة عمالة الأطفال، باعتبار هذه الإجراءات أسطع وأصدق دليل على جدية الإجراءات المنبثقة عن برنامج فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، والتي وضعت استرجاع العامل الموريتاني لحقوقه كاملة غير منقوصة، ضمن أولوياتها، لصون كرامة كل الموريتانيين، ولتعزيز العدالة الاجتماعية في البلد.

نواكشوط بتاريخ: 01/05/2021

سيدي محمد ولد الطالب أعمر

رئيس حزب الاتحاد من اجل الجمهورية