آخر الأخبار

كلمة الموقع

برمالها وصحرائها ونهرها الذي يسقي لآلاف السنين العامرة بالتاريخ والحياة، بإنسانها البسيط في مظهره، العميق في فكره ورؤاه، بتاريخها العطر علما وسياسة، بوهادها التي جمعت بين السيف والقلم، بحاضرها القاتم، بفقر سكانها- إلا من الشهامة والعز- وبصبرها على عاديات الزمن وجفاء الإخوة، وبعض عقوق الأبناء، تدخل “وكالة أنباء لكوارب”عالم الصحافة، قضية محورية وهدفا أساسيا لرسالتنا الإعلامية المتركزة على هذه الولاية التي “أكل الناس خيرها ولم يجعلوها وطنا”.

بعد اليوم لم تعد آلام سكان ولاية اترارزه مبحوحة لا تلقى صدى، ستقض مضاجع المسؤولين عن تلك المعاناة.