قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

تفاصيل طلبات دفاع ولد غده ضد قائد فرقة الدرك بروصو

أربعاء, 2018/02/07 - 2:02م
المحاميان ولد مولاي اعل، وولد سيدي محمد أمام قصر العدل في روصو (أرشيف)

طالب دفاع السيناتور محمد ولد غده بإدانة قائد فرقة الدرك بمدينة روصو إبراهيم ولد لكور بجنحة المساس بالحياة الشخصية وتسريب خصوصيات ولد غده، طبقا لمواد من قانون الجريمة السبرانية.

 

وقال الدفاع المكون من المحاميان محمد المامي ولد مولاي اعل، والشيخ ولد سيد محمد ولد حمدي، إن موكلهم تعرض لإساءة بالغة، مطالبين بالتعويض من الأوقية الرمزية، ونشر اعتذار صريح يجبر الضرر في مجلة الدرك من أجل رد الاعتبار للقطاع، إضافة إلى 10 جرائد أخرى ذائعة الصيت.

 

ومن المنتظر أن تبت محكمة روصو الأربعاء القادم في هذه القضية.

 

واستدعت المحكمة قائد فرقة الدرك ولد الكور بعد عريضة تقدم بها دفاع ولد غده أمام رئيس المحكمة بشكل مباشر بعد حفظ النيابة العامة للدعوى المقدمة أمامها منذ يوليو الماضي.

 

وتقدم بالعريضة المحاميان محمد المامي ولد مولاي اعل، والشيخ ولد سيد محمد ولد حمدي، ويتابعان الملف منذ مايو الماضي.

 

وتنص المادة: 13 من الدستور الموريتاني  في فقرتها الثانية على ضمان الدولة لـ"شرف المواطن وحياته الخاصة وحرمة شخصه ومسكنه ومراسلاته"، كما تمنع "كل شكل من أشكال العنف المعنوي والجسدي".

 

ويتهم المحاميان قائد فرقة ولد الكور بانتهاك خصوصية موكلهما  السيناتور ولد غده، ونشر مراسلات خاصة مصدرها هواتفه التي صودرت منه واحتجزها الدرك عقب توقيفه بعد تعرضه لحادث سير على طريق روصو يوم 12 مايو 2017.

 

ورفضت السلطات إعادة هواتف ولد غده له، رغم صدور أمر قضائي من محكمة روصو بإعادتها، معزز بحكم من محكمة الاستئناف بنواكشوط.