قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

بعد السكرة تاتى العبرة/ محمدن ولد عبد الله

ثلاثاء, 2018/01/30 - 9:14م

الآن وبعد أن انقشع غبار أحداث يوم أمس وهدأت النفوس وكما يقول المثل “بعد السكرة تاتى العبرة ” بدأت الصورة تتضح أكثر فى سينلوى :

 

هناك قتيل سنغالي يجرى الكشف عن ملابسات مقتله والمتهم جهة رسمية معروفة ،

 

لكن فى المقابل هناك تجار موريتانيون ضاعت ممتلكاتهم !

 

رؤوس أموال لهم تقدر بمئات الملايين ذهبت أدراج الرياح ! فضلا عن الضرر النفسي الذى ترتب عن قلقهم على حياتهم فى سينلوي وقلق الآلاف من أهاليهم وأحبابهم !

 

– يجب أن تتحمل جهة ماّ المسؤولية فى السنغال عن ماحدث للجالية الوطنية وتلتزم بالتعويض لجميع أصحاب المحلات ويجب أن يكون التعويض مطلبا رئيسيا فى أيّة مفاوضات بين البلدين

 

– توقيع اتفاق حول الصيد دائم ونهائي بين البلدين حتى نحقن به الدماء ونحافظ به على أرواح وأموال جاليتنا فى سينلوى وصيادي السنغال وجاليتهم عندنا فى الوطن ويكون الإتفاق صمام أمان لاتفاقيات استخراج حقول الغاز بين البلدين والذى يعقد عليه الطرفان آمالا جسيمة فى تحقيق النمو والرخاء ،
بهاتين النقطتين تتجسّد الشراكة وتنجح العلاقة وترجِع الثقةُ بين ساكنةِ الضفتين الإخوةِ فى الدين والتاريخ والجغرافيا وتٙتحقّق المقولة الشائعة “بلدان وشعبٌ واحد” .

 

محمدن ولد عبد الله
رئيس تحرير مدونة رياح الجنوب