إعلان

قناة لكــوارب

تابعونا على الفيس بوك

أحدث التعليقات

الغربية تنفرد بـ 64.. لعصابة واترارزة تتصدران "إصابات كورونا" بالداخل

جمعة, 2020/05/22 - 9:21ص
حصيلة إصابات "كورونا" في موريتانيا

تواصل ولاية نواكشوط الغربية تسجيل أكبر عدد من الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" المستجد؛ إذ سجلت حتى الآن أغلب الإصابات الجديدة خلال الأيام الماضية.

 

ووصل عدد الإصابات الخميس في نواكشوط الغربية 64 إصابة جديدة مؤكدة، ستة منها تم تسجيلها خلال الـ 24 ساعة الماضية، 4 منها في لكصر، و2 في تفرغ زينة.

 

وحلّت نواكشوط الغربية في المرتبة الأولى، بفارق 23 إصابة عن ولاية نواكشوط الشمالية 41، والجنوبية 31.

 

كما عززت تلك المرتبة باعتبارها أول ولاية في البلد تشمل إصابات "كورونا"، كافة المقاطعات التابعة لها، حيث سجلت مقاطعة تفرغ زينة النسبة الأعلى تليها مقاطعة لكصر التي باتت مؤخرا تسجل أرقاما مخيفة، وفي المرتبة الأخيرة مقاطعة السبخة.

 

وتقول المصادر الصحية إنها تعتقد أن غالبية الإصابات المسجلة في الولاية مصدرها المصاب التاسع بـ "كورونا"، إضافة إلى عدوى مجتمعية متفرقة.

 

ووصل معدل الإصابات في يوم واحد 7 إصابات مسجلة الخميس بمقاطعة توجنين في ولاية نواكشوط الشمالية، بينما عادت مقاطعة تيارت لتسجيل أرقام جديدة، في وقت أبدى عدد من المتابعين مخاوفه من وجود بؤر عدوى مجتمعية في مقاطعة دار النعيم، وبالتحديد حي "الزعتر".

 

واحتلت مقاطعة عرفات المرتبة الأولى في ولاية نواكشوط الجنوبية، حيث سجلت 31 إصابة في الولاية غالبيتها الساحقة توجد بمقاطعة عرفات.

 

وتعتبر الجهات الصحية أن حالة الإصابة الثانية في الولاية، والمسجلة بمقاطعة عرفات هي المصدر الأول لغالبية الإصابات المسجلة بعد ذلك.

 

وتصدرت مقاطعة الرياض بقية المقاطعات من حيث أرقام العدوى المحلية، فقد سجلت بالمقاطعة حتى الآن إصابتين تعتبر وزارة الصحة أن كل واحدة منهما بمثابة عدوى مجتمعية.

 

لعصابة واترارزة تتصدران الداخل..

من جهة أخرى تحتل ولايتي لعصابة واترارزة حتى الآن المرتبة الأولى والثانية على التوالي، من بين الولايات التي تم الإعلان عن تسجيل إصابات داخلها، فقد سجلت ولاية لعصابة إصابة واحدة قفزت بعد ذلك بساعات إلى 19 إصابة مؤكدة.

 

وسجلت بتلميت بولاية اترارزة حالة واحدة هي الأولى في الولاية، إلا أن يوم أمس الخميس شهد قفزة نوعية لعداد الإصابات في الولاية، والذي ارتفع إلى 11 إصابة.

 

وتقول مصادر "وكالة أنباء لكوارب" إن السلطات الصحية في البلد تتبنى قرار العزل لغالبية القرى المتضررة حتى الآن، وفي مقدمتها قرية "عرفات" بمقاطعة بتلميت،  ومدينة اركيز التي سجلت 3 حالات دفعة واحدة لأشخاص كانوا في الحجر الصحي.

 

وأوضحت المصادر أن السلطات في اترارزة تخطط لنقل بعض المصابين من القرى النائية إلى عاصمة الولاية.